تفاصيل الخبر
  • الأمين العام يلتقي رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر ويبحث معه سبل تطوير التعاون بين الجانبين
    التاريخ: 20/09/2017

    ​في إطار الاهتمام الكبير الذي يوليه السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بمعالجة الأوضاع الإنسانية الصعبة التي تعيشها عدة دول عربية خلال المرحلة الحالية، خاصة الدول التي تعاني من نزاعات مسلحة، التقى الأمين العام اليوم 19 الجاري بالسيد بيتر ماورر، رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وذلك على هامش مشاركته في أعمال الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة والمنعقدة حاليا في نيويورك.

    وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن اللقاء شهد استعراض النشاطات والبرامج الحالية التي ينفذها الصليب الأحمر في المنطقة العربية، خاصة تلك المتعلقة بحماية المدنيين والأسرى الفلسطينيين، وكذا في كل من سوريا وليبيا واليمن وهي الدول التي عانت من نزاعات مسلحة متفاقمة على مدار السنوات الأخيرة.

    وأوضح المتحدث أن المسئولين ناقشا أيضا كيفية العمل على تعزيز وتطوير التعاون القائم منذ 18 عاما بين الأمانة العامة للجامعة العربية واللجنة الدولية للصليب الأحمر بهدف اتخاذ خطوات تنفيذية مشتركة ترمي لمعالجة الأوضاع الإنسانية الصعبة في هذه المناطق، وأيضا لتحقيق المواءمة التشريعية بين الاتفاقيات الدولية ذات الصِّلة بالقانون الدولي الإنساني والقوانين الوطنية في الدول العربية، وتنظيم الدورات التدريبية وورش العمل المشتركة، وتوفير الدعم الفني من اللجنة الدولية للصليب الأحمر لبناء قدرات الكوادر العربية في مجال التعامل مع الشئون الإنسانية في إطار النزاعات المسلحة.

    وأوضح المتحدث أن الأمين العام حرص على أن يؤكد في هذا الصدد بشكل خاص على ضرورة تدخل الصليب الأحمر بشكل مستمر لرفع المعاناة عن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ووقف الانتهاكات الإسرائيلية  المتصاعدة بحقهم والتي تمثل خرقا واضحا وصريحا لاتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 ولقواعد القانون الدولي الإنساني.