تفاصيل الخبر
  • أبو الغيط يدين الهجوم الارهابي ضد قائد الجيش الصومالي ويساند جهود الرئيس فرماجو لإصلاح قطاع الامن الصومالي
    التاريخ: 11/04/2017

    أدان السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، الهجوم الارهابي الذي شنته حركة الشباب الصومالية الارهابية والذى استهدف موكب قائد الجيش الصومالي المعين حديثاً العميد محمد أحمد جمعالى، وذلك بالقرب من وزارة الدفاع في شمال العاصمة مقديشو، مما تسبب في مقتل ثلاثة عشر شخصاً وإصابة العشرات.

    وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن أبو الغيط جدد بهذه المناسبة التزام الجامعة العربية بمساندة الجهود الهامة التي تقوم بها الحكومة الصومالية لثبيت دعائم الأمن والاستقرار في الصومال وتطوير قدرات قواتها الأمنية والعسكرية في سياق ما أعلن عنه الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو من القضاء على الارهاب في كافة أنحاء البلاد.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن الأمين العام شدد في هذا الصدد على أن مثل هذه الأحداث الارهابية التي تهدف الى تعطيل مسيرة إعادة بناء مؤسسات الدولة الصومالية لن تحقق أغراضها، وأكد على أن الجامعة العربية تبقى ملتزمة بالوقوف بجانب الصومال ودعمه في كل ما من شأنه أن يساهم في الحفاظ على الأمن وتطوير قدراته الذاتية من أجل مكافحة الإرهاب والتصدي للتهديد الذى تمثله حركة الشباب.