تفاصيل الخبر
  • وفد جامعة الدول العربية يناقش التعاون مع الاتحاد الأفريقي في مواجهات تحديات السلم والأمن
    التاريخ: 2018/01/17

    بتكليف من السيد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية شارك السيد السفير خليل إبراهيم الذوادي الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون العربية والأمن القومي في اجتماع عقده مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي برئاسة جمهورية مصر العربية باعتبارها تتولى الرئاسة الدورية لشهر يناير الجاري اجتماعه بتاريخ 16 يناير 2018، حول تعزيز الحوار بين الاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية حول قضايا السلم والأمن المشتركة .

    قدم السيد السفير خليل إبراهيم الذوادي رؤية جامعة الدول العربية حول قضايا السلم والأمن ذات الاهتمام المشترك العربي الأفريقي، ووجه في الكلمة التي ألقاها في الاجتماع التهنئة إلى جمهورية مصر العربية على توليها رئاسة المجلس للشهر الجاري واختيارها للحوار بين جامعة الدول العربية والاتحاد الافريقي موضوعا لهذا الاجتماع، وشكر الجامعة العربية إلى الاتحاد الافريقي على الدعوة الكريمة للجامعة للمشاركة في اعمال الاجتماع.

    وتناول سعادة السفير الذوادي في مداخلته عمق العلاقة العربية الافريقية التي تتشابك أركانها الفاعلة من دول وشعوب وحكومات ومجتمع مدني وقطاع خاص، وتحتاج على الدوام إلى متابعة ودعم للنهوض بها من اجل تحقيق طموح شعوب المنطقة العربية والافريقية ، وأشار إلى العمل الهام القائم لتقوية الشراكة الاستراتيجية العربية الافريقية وإيجاد مساحات اكبر للتفاهم والاستجابة الناجحة لعلاج الازمات والنزاعات التي تعاني منها المنطقتين.

    وتناول السفير الذوادي الموقف العربي الثابت إزاء القضية الفلسطينية مشيراً إلى ما يشكله جمودها الحالي من تهديد للأمن القومي العربي والسلم والأمن الدوليين، والرفض العربي والاسلامي والدولي لقرار الإدارة الامريكية الاخير بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل  القوة القائمة بالاحتلال والذي يعد قرارا باطلا لا أثر قانوني له ومخالف لكافة القوانين الدولية وقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الامن.

    كما تناول موضوع خطورة الإرهاب واستراتيجياته وادواته الجديدة وضرورة التعاون العربي والافريقي لاستحداث أساليب عمل مبتكرة ومتجددة لمكافحته وتجفيف منابعه واجتثاث جذوره .

    وبشأن القضايا الأخرى ذات الاهتمام المشترك، أشار السيد السفير الذوادي إلى التطورات الإيجابية التي يشهدها السودان ونجاح مسيرة حواره الوطني في مواجهة التحديات الماثلة امامه، واصفاً السودان بأنه جسر للتواصل العربي الافريقي، وعدد سعادته جهود جامعة الدول العربية واوجه تعاونها مع الاتحاد الافريقي لتعزيز استتباب الامن والسلام وتحقيق التنمية المستدامة في السودان.

    وشدد السيد السفير الذوادي على ما يحتاجه الصومال من دعم عربي وافريقي لتحقيق التنمية وتوفير فرص حياة افضل للشعب الصومالي الذي عانى لسنوات من حالة نزاعه الطويلة، وتطرق إلى الوضع في ليبيا وجهود جامعة الدول العربية ومبادراتها مع كل من الامم المتحدة والاتحاد الافريقي والاتحاد الأوربي لتحقيق الامن والاستقرار ووحدة التراب الليبي وتذليل الصعاب للوصول إلى تسوية سياسية شاملة. كما استعرض السفير قضايا أخرى مشتركة من بينها دعم التنمية في جمهورية القمر الاتحادية، وتحقيق الامن والاستقرار في ربوع الفضاء العربي الأفريقي المشترك، وتعزيز الشراكة العربية الافريقية لمواكبة الطموحات المتزايدة لشعوب المنطقتين.

    وفي مداخلاتهم امام الاجتماع اثنى أعضاء المجلس على التنوير المقدم من السفير الذوادي مع الترحيب الكبير بجهود جامعة الدول العربية وتم التأكيد في المداخلات على لأهمية الشراكة الاستراتيجية العربية الافريقية انطلاقا من عمق الروابط المشتركة بين المنطقة العربية وافريقيا الضاربة في الجغرافيا والتاريخ ووحدة المصير، وشدوا على ضرورة تعزيزها بما يمكن من مواجهة كافة التحديات ضمنن رؤية مشتركة مستدامة، واكدوا على أهمية التشاور والتنسيق والتعاون بين جامعة الدول العربية والاتحاد الافريقي واجهزتهما المختلفة خاصة في مجال السلم والأمن والتنمية.

    والتقى السيد السفير الذوادي يوم امس 16/1/2017 مع نائب رئيس المفوضية توماس كوارتي حيث تم الاتفاق على الحاجة الملحة إلى تعزيز التشاور والتنسيق والتعاون في القضايا المشتركة وعلى رأسها القضية الفلسطينية والاوضاع في الصومال والسودان وليبيا ومنطقة الساحل الافريقي،  وكذلك العمل معا في مواجهة التحديات على المستوى الوطني والاقليمي  والدولي. والتقى كذلك مع السيد السفير اسماعيل شرقي مفوض السلم والأمن بالاتحاد الافريقي، وبعد استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك، تم الاتفاق على ضرورة الاستفادة من الزخم الكبير الذي توليه القيادة الجديدة في الجامعة العربية ومفوضية الاتحاد الافريقي للتعاون العربي الأفريقي، من أجل العمل على تنشيط آليات التشاور في مجالات حل النزاعات في الفضاء المشترك ومكافحة الارهاب والجريمة العابرة للحدود.

    والتقى السفير الذوادي مع  السيدة ميناتا سيسوما مفوض الشؤون السياسية حيث تم التأكيد على المواقف العربية الأفريقية المتضامنة مع الحقوق الفلسطينية والتنديد بقرار الادارة الامريكية الاخير بشأن القدس وضرورة تنسيق المواقف في المنظمات الاقليمية والدولية، والتعاون في مجال الانتخابات ومراقبتها وحقوق الانسان وتبادل الزيارات والخبرات في المجالات ذات الصلة. 

هيئات أخري

البرلمان العربى

المحكمة الادارية لجامعة الدول العربية

محكمة الاستثمار

الآليات العربية المعنية بحقوق الانسان

اللجنة العربية الدائمة لحقوق الانسان

لجنة حقوق الانسان العربية -للميثاق

لجنة البرلمان العربي المختصة بالشؤون التشريعية و القانونية وحقوق الانسان

جميع الحقوق محفوظة -جامعة الدول العربية-إدارة الحاسب الآلي الرجوع إلي أول الصفحة