تفاصيل الخبر
  • أبو الغيط يبحث مع دي ميستورا في نيويورك مستجدات الأزمة السورية
    التاريخ: 19/09/2017

    ​في إطار المقابلات التي يجريها السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، على هامش مشاركته في أعمال الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، التقى الأمين العام بالسيد "ستفان دي ميستورا" المبعوث الخاص لسكرتير عام الأمم المتحدة إلى سوريا في لقاء شهد تناول أخر تطورات الأزمة السورية والجهود المبذولة لتسويتها.

    وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن "دي ميستورا" عرض خلال اللقاء لأهم نتائج الاتصالات التي أجراها مؤخرا مع مختلف الأطراف السورية والإقليمية والدولية المعنية بالأزمة، وللجهود التي يبذلها من أجل تمهيد الأرض لعقد جولة جديدة للمفاوضات في جنيف، وذلك بهدف التوصل إلى تسوية سياسية مناسبة للأزمة، مشيرا إلى أن الفترة الأخيرة شهدت ظهور بعض المؤشرات الإيجابية في مواقف بعض الأطراف، الأمر الذي يمكن أن يساعد على تحقيق تقدم في هذا الصدد، إضافة إلى وجود بعض التحسن النسبي في الأوضاع الميدانية في سوريا مع تراجع وتيرة العمليات والصدامات العسكرية.

    وأوضح المتحدث أن الأمين العام عرض من جانبه للأبعاد الحالية لموقف الجامعة العربية تجاه الأزمة في سوريا، وهو ما تجسد في القرار الصادر عن الاجتماع الأخير لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية في ١٢ الجاري، مشيرا إلى ضرورة تكاتف الجهود خلال هذه المرحلة الدقيقة من أجل البناء على المؤشرات الإيجابية التي يشير اليها المبعوث الأممي سعيا للتوصل الى تسوية سياسية مناسبة تكفل وقف المعاناة التي يعيشها أبناء الشعب السوري منذ حوالي الست سنوات وبما يلبي آمال وطموحات هذا الشعب.

    وأضاف المتحدث الرسمي أن الأمين العام جدد التأكيد في هذا الصدد على محورية دور الجامعة العربية بشكل عام في التعامل مع الأزمة السورية، وأنه لا غنى عن هذا الدور في ضوء كون الأزمة هي أزمة في دولة عربية بالأساس، مشيرا إلى ضرورة أن يستمر المبعوث الأممي في التواصل معه بشكل دوري لاطلاعه على مستجدات الاتصالات التي يجريها في هذا الشأن.